انتخاب سمير زريق رئيسا جديدا لجمعية رجال الاعمال الفلسطينيين / القدس



عقدت جمعية رجال الاعمال الفلسطينيين  في فندق بلازا فلسطين بمدينة رام الله هيئتيها العامة غيرالعادية والعادية وإنتخبت 13 ثلاثة عشرعضوا لمجلس ادارة الجمعية " الدورة السابعة " للأعوام الثلاثة القادمة وسط اجواء ديمقراطية بناءة وايجابية.

وقد جاء ذلك بعد ترحيب ماجد معالي المدير العام للجمعية بأعضاء الهيئة العامة وممثلي وزارة الداخلية عبد الناصر الصيرفي وشاكر زيادة وممثل وزارة الاقتصاد الوطني ايهاب الحاج ياسين وتقديره لحضور الجميع وطلبه منهم الوقوف دقيقة للاستماع للنشيد الوطني الفلسطيني وقراءة الفاتحة على ارواح شهداء فلسطين الاكرم منا جميعا. 

وبعد اعلان ممثل وزارة الداخلية النصاب القانوني للاجتماعات استعرض رئيس الجمعية السابق محمد مسروجي تاريخ الجمعية العريق والمشرف وعلى وجه التحديد دورها الريادي في تطوير دور رجال الاعمال وبناء مؤسساتهم مشيرا الى ان الجمعية قامت وبجهود افرادها المخلصة إذ لم تحصل يوما على اي تمويل خارجي مما يعزز استقلالية قرارها وتمثيلها الوطني لمصالح القطاع الخاص الفلسطيني ، ودورها في قيادة القطاع الخاص الفلسطيني ومؤسساته في جهود مأسسة وتطوير الحوار الاقتصادي الوطني والعديد من المناسبات الوطنية الهامة, ودورالجمعية في انشاء مجالس الاعمال المشتركة مع العديد من دول العالم، وكذلك العمل الدؤوب مؤخرا على تاسيس اتحاد اصحاب الاعمال الفلسطيني العالمي – تحت التأسيس- وفروع له في دول الشتات المركزية.

وجرى أقرار التعديلات على النظام الداخلي للجمعية بالاجماع وكذلك اقرار التقارير الادارية والمالية بدون اي اعتراض من الهيئة العامة ، وايضا الاستماع الى تقرير هيئة الرقابة السنوي عن اداء مجلس الادارة والجمعية في العام المنصرم، وطلب المدير العام من الهيئة العامة موافاة ادارة الجمعية باية ملاحظات حول خطة العمل والموازنة التقديرية للعام القادم 2015 والتي ستقر نهائيا من مجلس الادارة الجديد.

استلمت لجنة الانتخابات برئاسة الاستاذ احمد الصياد وعضوية نادر الدجاني وعزيز عبد الجواد جلسة الانتخابات بعد تقديم مجلس الادارة السابق استقالته للهيئة العامة ، وبعد الاعلان عن قانونية المرشحين دون استثناء ، وفي سبيل الوصول الى مجلس ادارة توافقي وتجنب عناء القيام بالانتخابات بذلت جهود كبيرة ولكنها لم تثمر الى النتيجة المطلوبة ، ومن أجل الوصول الى ذلك قام محمد مسروجي و كمال حسونة بسحب ترشيحهما لمجلس الادارة القادم من اجل فسح المجال امام مجلس إدارة توافقي بالتزكية ، ولكن جميع هذه الجهود لم تنجح وتم إجراء الانتخابات على الاسماء المتبقية للمرشحين.
وتقديرا لجهود رئيس مجلس الادارة السابق فقد وافقت الهيئة العامة بالاجماع على تعيين محمد مسروجي رئيسا فخريا للجمعية تقديرا لجهوده المتواصلة على مدار سنين طويلة في تاسيس وخدمة الجمعية واعضاؤها .
وشارك في الإنتخابات 112 رجل أعمال ممن يحق لهم الاقتراع ، قاموا بالتصويت لاختيار 13 عضوا لمجلس إدارة الجمعية من بين 20 مرشحا، وكانت نسبة التصويت حوالي 67%.

هذا وعقد  المجلس إجتماعه الأول  وتم التوافق على مناصب هيئة المكتب وانتخاب رئيس جديد بحيث اصبحت المناصب الاداريه في الجمعية والمجلس الجديد كما يلي: 

سمير زريق رئيسا

أسامة عمرو نائبا للرئيس 

كامل مجاهد أمينا للسر

 كمال تيم أمينا للصندوق 

وعضوية كل من د. أمين حداد ، جوزيف نسناس ، خضر الجراشي ، زياد عنبتاوي ، د. سالم أبو الخيزران، عماد اللحام ، عنان عنبتاوي ، محمد العامور، ويعقوب حسونة.

ووضع المجلس تصورا لما يجب القيام به مستقبلا من اطلاع على جوانب العمل القائم والمشاركات والعلاقات الداخلية والخارجية التي نسجتها الجمعية في الماضي لتقييم ذلك ووضع خطة عمل من خلال استراتيجية خطوط عريضه للمرحلة المقبلة.