جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين – القدس تعقد اجتماعا تعريفيا بالصندوق الاستثماري للتمويل المشترك بالتعاون مع مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل



جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين – القدس تعقد اجتماعا تعريفيا بالصندوق الاستثماري للتمويل المشترك بالتعاون مع مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل
عقدت جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين – القدس اليوم اجتماعا تعريفيا مع فريق مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل والذي ينفذ من قبل شركة البدائل التطويرية (DAI) لصالح وزارة المالية الفلسطينية وبدعم من البنك الدولي. أتى ذلك بحضور المهندس أسامة عمرو رئيس مجلس إدارة الجمعية، والسيد كامل مجاهد نائب رئيس الجمعية، وأعضاء من مجلس إدارة الجمعية المهندس محمد العامور، المهندس زياد عنبتاوي والمهندس محمود الزلموط، والسيد جهاد عقل قائم بأعمال مدير عام الجمعية ورونزا أبو عواد مديرة العلاقات الدولية في الجمعية.
وحضور ومشاركة السيد مازن أسعد مدير مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل (F4J) والسيدة نورا عبد الهادي مسؤولة الاتصال والتواصل في مشروع F4J
وهدف اللقاء الى بحث افاق التعاون المشترك وسبل استفادة أعضاء الجمعية من المشاريع التطورية التي تهدف لتعزيز الاستثمارات المحلية وخلق فرص عمل جديدة للشباب الفلسطيني في العديد من القطاعات الاقتصادية الهامة كالتصنيع الزراعي وتكنولوجيا المعلومات والصناعات الخفيفة ومشاريع الطاقة المتجددة والسياحة.
وعرض السيد مازن اسعد مدير المشروع اهم التفاصيل المتعلقة بالصندوق الاستثماري للتمويل المشترك والذي يهدف حشد وتعزيز استثمارات القطاع الخاص من اجل المساهمة في معالجة إخفاقات السوق المحلي وخلق فرص عمل جديدة ومستدامة؛ من خلال توفير التمويل الجزئي المطلوب لتمكين المستثمرين من القطاع الخاص لإطلاق استثمارات مجدية ذات أهمية استراتيجية لفلسطين ولها عوائد وطنية اقتصادية واجتماعية.
حيث أن هذه الاستثمارات عادة ما تكون بحاجة الى تكلفة ومخاطرة عالية؛ نسبة الى الواقع الاقتصادي والسياسي الفلسطيني الحالي، وغيرها من المخاطر المتنوعة في المنطقة.
واكد أسعد، انه في بداية العام القادم سوف يتم الاعلان عن طلبات التقدم للمنح والتي ستكون متاحة أمام أي منشاة اقتصادية.
وفي هذا السياق سوف يتم تكثيف الجهود ما بين الطرفين بهدف تشجيع المهتمين على التقديم لطلب المنحة دعما للاقتصاد الفلسطيني وتوفير فرص عمل